كتاب

  

الأربعاء 20-سبتمبر -2017

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتاب

 

البائع المتجول

الشاهين نيوز

محمد محيسن  دخل إلى مقر العمل يحمل على ظهره كيسا ، يفوق حجمه الصغير، وقف بجانب الباب عارضا بيع بعض الأغراض البسيطة التي يحتويها كيسه الأسود الكبير.. البعض استجاب لطلبه ليس لحاجته له بها؛ بل تقديرًا للمجهود الذي يبذله في لأ أكثر. عندما سرد قصته البسيطة، والسبب الذي اضطره للعمل كبائع متجول، رغم ان عمره لم يتجاوز الأحد عشر ربيعا ، ولما عرف أنه ما يزال على مقاعد الدراسة، وأن عمله لمساعدة والدته التي أعياها الفقر ولتجنيبها من ذل السؤال، زادت مبيعاته. ولما علم من حديثه المتلعثم والمتردد أن لا معيل له ولأشقائه الثلاثة بعد وفاة والدهم إلا الله،...

الأربعاء, 18 كانون2/يناير 2017

الأردني يحزم حقائبه للهجرة

الشاهين نيوز

بقلم الأستاذ: علاء القصراوي في ظل مرور سنوات عجاف سابقة سيئة إقتصادياً على المواطن الأردني؛ مرّت عليه لتكتمل معه فصول حياته المادية المتدهورة وإنحصار الطبقة المتوسطة وشبه إندثارها (بعد سنوات) لمصلحة الطبقة الفقيرة بعد أن كانت سابقاً وحسب بعض الدراسات المستقلة عن ضغوط الحكومة وقبل حوالي 10 سنوات بالأرقام التالية: الطبقة البرجوازية بين 10%-15%، بينما الطبقة الوسطى بين 45%-50%، والطبقة الفقيرة بين 40%-50%، ومع مرور سنوات صعبة ومؤلمة على المواطن فإن تقديراتي بأن النسب قد تغيرت لتصبح من وجهة نظري على التوالي تقريبياً (15%، 30%، 65%). هذا الوضع الإقتصادي الذي يمر به المواطن الأردني له أسباب عديدة لن أخوض...

الثلاثاء, 17 كانون2/يناير 2017

كي لا ننسى فلسطين

الشاهين نيوز

                                                                                 فادي القصراوي تعيش منطقة الشرق الأوسط حالة من عدم الاستقرار وذلك بعد هبوب رياح التغيير مع ثورات الربيع العربي والتي كانت كالريح الطيبة التي تأتي بالغيث النافع في مكان، وكانت كالريح القاصفة التي تحمل معها العذاب المقيم في أماكن أخرى من منطقتنا. وأمام هذا كله انشغل العرب في همومهم الخاصة عن قضيتهم الأسمى والأهم وهي القضية الفلسطينية، فعلينا أن نتذكر...

الجمعة, 06 كانون2/يناير 2017

أردننا غالبٌ فلا تجعلوه مغلوباً

الشاهين نيوز

بقلم الأستاذ: علاء القصراوي الأردن أرض خير وبركات، على ثراها المبارك يكون الحشد والرباط، ومن هذه الأرض تُؤسّس وتُسيَّر الجيوش التي يهلك الدجال على يدها، تنشأ من غور الأردن حتى تقتله بباب لُد في فلسطين، هذه الأرض التي يتحيز إليها المؤمنون، ويرابط على ثراها المسلمون الموحدون، حتى إذا حانت ساعة الصفر كان كل من يُؤمن بالله واليوم الآخر ببطن الأردن عند ثنية فيق (وهي عقبة في غور الأردن مطلةٌ على بحيرة طبريا)، ويومئذ يفرح المؤمنون بنصر الله، وتخليص فلسطين المسلمة من جرثومة الإجرام العالمي بالقضاء على دولة اليهود اللقيطة، وقتل قائدهم المسيح الدجال. في أرض الأردن ينحاز المرابطون، وفيها...

الثلاثاء, 27 كانون1/ديسمبر 2016

كلنا نتساقط الا انت يا سائد فقد ارتقيت

الشاهين نيوز

      بقلم المقدم عامر السرطاوي ...  منذ عرفتك منذ عشرين عاما لم تكن مثلنا ولم تكن بعمرنا , من يومها ومنذ التقينا في ميدان جامعة مؤته وكنا ما زلنا مراهقين لا نعلم لما نحن هنا او ما سيحصل معنا كنت انت الوحيد من كان يظهر عليه الثقة وكنت وحدك كمن ولد بالقايش والبوريه , ففي اول يوم نقلني به بحافلات الجامعة واجتمنعا في ميدان الجامعة جميعا كانت الصدمه على محيانا جميعا كمن انتقل من كوكب الى اخر بعد ان انزلولنا من الحافلات لنجري ونزحف وننزع ملابسنا لنرتدي الفوتيك والبسطار كان هناك شخص يومها كمن يملك ثقة العالم وحدك...

السبت, 24 كانون1/ديسمبر 2016

يا (ريحة) الصبر

الشاهين نيوز

محمد محيسن  وكأنها ايام او ساعات تلك التي امضاها خارج حدود الوطن، فقد كان مسكونا بقريته الصغيرة التي هجرها في ريعان الشباب، وتركت فيه جرحا غائرا طالما بقي محورا لانفعالاته، ومصدرا مستمرا لسرد الذكريات. الحديث عن تلك الانفعالات لم يتوقف حتى قبل رحيله عن الدنيا بأيام معدودة، ففلسطين المكان ورائحة الصبر، وفلسطين القضية التي بلغت من العمر عتيًّا بقيت حاضرة معهم اينما حلوا وارتحلوا. ورغم استمرار متوالية التداعي والخذلان والتراجع والحصارات والحواجز والانحراف، فإن عمي الذي رحل قبل ايام هو من ذلك الجيل الذي بقيت ذكرياتهم هناك ملتصقة بالمكان، لم تزحزحها هموم السنين، ولا التغيرات الكثيرة والظروف الصعبة التي...

الخميس, 22 كانون1/ديسمبر 2016

التضليل في المعلومات هل سيوقع ترامب في نفس الفخ الذي وقع به سلفه

الشاهين نيوز

بقلم :- الشيخ جمال الضاري يجب أن يتبنى ترامب إتجاها جديدا للسياسة الأمريكية في العراق لقد عانى شعب وطني العراق وخلال مسؤوليات الرؤساء الأمريكيين السابقين لربع قرن من الزمن من أعباء هائلة بسبب سياساتهم التي إستندت الى التضليل وأدت الى إحتلال وتدمير العراق. ومع ذلك، فإن إنتخاب دونالد ترامب الإستثنائي يوفر فرصة نادرة لإعادة رسم العلاقات بين العراق والولايات المتحدة ونأمل أنه سوف لن يرتكب نفس الأخطاء التي ارتكبها سلفه في العراق. لقد جاء الرئيس باراك أوباما الى مكتب الرئاسة مستندا على وعوده بالقيام بحملات لوضع حد للحرب في العراق. وعندما تم إنتخابه، قام بتسليم الملف العراقي لنائب الرئيس....

الأربعاء, 21 كانون1/ديسمبر 2016

نعم الاردنييون ينتصرون للملك

الشاهين نيوز

بقلم : لورنس عواد إن الورقه النقاشية الملكية السادسة والتي ركزت على سيادة القانون والدولة المدنية وطرح جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين هذه الورقة للنقاش للشعب الاردني ، وهو معلمنا الأول وخير من يعلم اننا نحن في الاردن دولة مؤسسات وقانون ولسنا بالدولة العسكرية ولا بالدولة الدينية ولا بالدولة الديكتاتورية ومن هذه الدول يكون التحول والمطالبة بالدولة مدنية فنحن دولة تحكمها القوانين والانظمة وهنالك قوانين ناظمة وفعاله لجميع المناحي للدولة والحياة و منها الكثير على درجة متطورة ولكن المشكلة لدينا في التطبيق لهذه القوانين فالخطوة الاولى للدولة المدنية هو فرض سيادة القانون فبسيادة القانون ، سادت العدالة وسادت...

الثلاثاء, 20 كانون1/ديسمبر 2016

المؤامرة الكبرى في الشرق الأوسط

الشاهين نيوز

بقلم الأستاذ: علاء القصراوي       يُدرك كثيرون أن التدهور الذي أصاب الوطن العربي يعود إلى عوامل داخلية في الأساس، غير أن التحديات الخارجية التي تحول دون إنطلاق الشعوب العربية نحو التقدم والرقي كثيرة، ومن ثم لا يجوز التقليل من شأنها أبداً. وفي تقديري أن المخططات التي تستهدف تفتيت العالم العربي وإعادة رسم خريطة المنطقة على أسس طائفية هي أخطر هذه التحديات على الإطلاق. ولأن قوى إقليمية ودولية معادية تحاول استثمار بعض التفاعلات المرتبطة بالثورات العربية لوضع هذه المخططات موضع التنفيذ، فقد أرتأيت إلى كتابة هذا المقال المُطوّل للتذكير بما يحاك لهذه المنطقة. في دارسة بعنوان "إستراتيجية إسرائيل...

الإثنين, 19 كانون1/ديسمبر 2016

لم تنتظر طويلا يا صاحب الجلالة .. سيدي رسالتكم وصلت

الافق الجديد

بقلم : داود شاهين  في 16 تشرين الأول/اكتوبر 2016 اطلق جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله ورعاه ورقته النقاشية السادسة والتي حملت عنوان "سيادة القانون أساس الدولة المدنية" استعرض خلالها الاسس والخطوات التي على المواطنين اتباعها للوصول الى الدولة المدنية . الرسالة الملكية السادسة اختلفت عن سابقاتها فهذه الرسالة قد وجهت للشعب مباشرة ... وجهها الراعي لرعيته واضعا أصبعه على الجرح , ينادى وعلى اسماع الناس بان يكون للقانون السيادة والفيصل في تيسير أمور المواطنين وان نبتعد ليس قليلا بل كثيرا عن سلبيات أوصلت الوطن الى خلل بين جنباته, فرحة لا توصف يتحدث بها غالبية أبناء الاردن...

السبت, 17 كانون1/ديسمبر 2016


VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners

احدث الأخبار

 

 

 

الافق الجديد