الافق الجديد  

الأحد 26-مارس-2017

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتاب

 

كلمة اخرى في الاعلام الديني

الشاهين نيوز

بقلم طارق زياد الناصر جاء في الدراسة التي قدمتها لاستكمال الماجستير في جامعة اليرموك عام 2010 حول الصحافة الالكترونية المتخصصة ودورها في تشكيل معارف الشباب الجامعي الاردني ان الموضوعات الدينية هي في مقدمة الموضوعات التي يرغب الشباب بايجاد صحف متخصصة بها، بما يؤكد وجود النزعة الدينية لدى المجتمع الاردني بما في ذلك الشباب واهتمام هذه الفئة في التعرف على دينها والتعمق في اموره وتفاصيله، الامر الذي قد ينظر اليه بشكل ايجابي كون هذه الفئة تبحث عن الافادة في الامور الدينية بعد ان اتهمت بالبعد عن المفاهيم الاصيلة للدين والتدين والالتفات الى صغار الامور.ما دفعني للعودة لهذه المعلومة اليوم هو...

الجمعة, 03 شباط/فبراير 2017

خواطر عماني

الشاهين نيوز

طارق الطباع لأردن يمر بمرحلة اقتصادية صعبة جداً ومديونية أصعب، والحل ليس بفرض ضرائب جديدة وبمسميات متعددة، ولكن بوضع برنامج تنموي بالتشاور مع القطاع الخاص، وعدم انتظار دعم الآخرين عمان الوادعة الآمنة، عمان قلب العروبة النابض، عمان بلد الأمان والاستقرار، عمان التي فتحت قلبها وترابها لكل من طلب الأمن والاستقرار، مالي أراها اليوم قد تغيرت؟ ماذا جرى؟ ماذا حدث؟. لقد ولدت في عمان وتربيت على حبها، كنا لا نزال ونحن أطفال نلعب في الحارة مع الأصدقاء نتباهى بحبنا لها وصدق انتمائنا، وكنا في عملنا نترجم هذا الحب إخلاصاً ووفاءً وأمانةً. فما بالنا اليوم نعيش كالغرباء في وطننا؟ الأخلاق تغيرت، عادات...

الأربعاء, 01 شباط/فبراير 2017

ترامب و داعش وما هو القادم

الشاهين نيوز

  سهاد طالباني مخطئ تماما من يعتقد ان الهزيمة المحتومة لتنظيم 'داعش' الإرهابي ستكون النهاية السعيدة لمآسي المنطقة، فمرحلة ما بعد 'داعش' تحمل في طياتها الكثير من التفاصيل المقلقة التي يجب على الجميع ان يتنبه ويحتاط لها، خاصة مع وجود العديد من المتغيرات الإقليمية والدولية التي ستعيد تشكيل المشهد وسط تفاعلات بين اللاعبين المختلفين والتي ستشمل تشكيل تحالفات او نشوء صدامات بين حلفاء . من نافلة القول ان التنظيم الإرهابي في طريقه الى التفتت، وهو ما سينتج عنه وجود افراد ومجموعات تعمل بشكل غير مركزي وغير متوقع، وهذا بحد ذاته خطر، حيث يصبح توقع سلوك هذه المجموعات والافراد أكثر صعوبة،...

الأحد, 22 كانون2/يناير 2017

واقع يحاكي الخيال ..

الشاهين نيوز

بقلم هند السليم إن الحياة اليومية التي يعيشها كل فرد تعتبر واقعا نلمس فيه أشياء ونستعملها، في حين أن الخيال حياة داخلية يعيشها المرء دون أن يلمس الأشياء في مخيلته.كثيرا ما يكون التخيل تأليف بين أفكار واقعية وصولا إلى فكرة جديدة، الخيال يحاكي الواقع ويقلده من خلال آليات تسعى إلى تحرير الواقع ومن ثم تجاوزه والتخلص من هيمنته، حيث يساعد الخيال في حل المشكلات و يعتبر تنفيسا رائعا عن الضغوط التي يتعرض لها الإنسان في الواقع، فلولا الخيال لم تنعم البشرية بما تنعم به من علوم واختراعات وإبداعات فكل ما نستخدمه اليوم من آلات وأدوات وكتب و موسيقى وغيرها،...

الأحد, 22 كانون2/يناير 2017

البائع المتجول

الشاهين نيوز

محمد محيسن  دخل إلى مقر العمل يحمل على ظهره كيسا ، يفوق حجمه الصغير، وقف بجانب الباب عارضا بيع بعض الأغراض البسيطة التي يحتويها كيسه الأسود الكبير.. البعض استجاب لطلبه ليس لحاجته له بها؛ بل تقديرًا للمجهود الذي يبذله في لأ أكثر. عندما سرد قصته البسيطة، والسبب الذي اضطره للعمل كبائع متجول، رغم ان عمره لم يتجاوز الأحد عشر ربيعا ، ولما عرف أنه ما يزال على مقاعد الدراسة، وأن عمله لمساعدة والدته التي أعياها الفقر ولتجنيبها من ذل السؤال، زادت مبيعاته. ولما علم من حديثه المتلعثم والمتردد أن لا معيل له ولأشقائه الثلاثة بعد وفاة والدهم إلا الله،...

الأربعاء, 18 كانون2/يناير 2017

الأردني يحزم حقائبه للهجرة

الشاهين نيوز

بقلم الأستاذ: علاء القصراوي في ظل مرور سنوات عجاف سابقة سيئة إقتصادياً على المواطن الأردني؛ مرّت عليه لتكتمل معه فصول حياته المادية المتدهورة وإنحصار الطبقة المتوسطة وشبه إندثارها (بعد سنوات) لمصلحة الطبقة الفقيرة بعد أن كانت سابقاً وحسب بعض الدراسات المستقلة عن ضغوط الحكومة وقبل حوالي 10 سنوات بالأرقام التالية: الطبقة البرجوازية بين 10%-15%، بينما الطبقة الوسطى بين 45%-50%، والطبقة الفقيرة بين 40%-50%، ومع مرور سنوات صعبة ومؤلمة على المواطن فإن تقديراتي بأن النسب قد تغيرت لتصبح من وجهة نظري على التوالي تقريبياً (15%، 30%، 65%). هذا الوضع الإقتصادي الذي يمر به المواطن الأردني له أسباب عديدة لن أخوض...

الثلاثاء, 17 كانون2/يناير 2017

كي لا ننسى فلسطين

الشاهين نيوز

                                                                                 فادي القصراوي تعيش منطقة الشرق الأوسط حالة من عدم الاستقرار وذلك بعد هبوب رياح التغيير مع ثورات الربيع العربي والتي كانت كالريح الطيبة التي تأتي بالغيث النافع في مكان، وكانت كالريح القاصفة التي تحمل معها العذاب المقيم في أماكن أخرى من منطقتنا. وأمام هذا كله انشغل العرب في همومهم الخاصة عن قضيتهم الأسمى والأهم وهي القضية الفلسطينية، فعلينا أن نتذكر...

الجمعة, 06 كانون2/يناير 2017

أردننا غالبٌ فلا تجعلوه مغلوباً

الشاهين نيوز

بقلم الأستاذ: علاء القصراوي الأردن أرض خير وبركات، على ثراها المبارك يكون الحشد والرباط، ومن هذه الأرض تُؤسّس وتُسيَّر الجيوش التي يهلك الدجال على يدها، تنشأ من غور الأردن حتى تقتله بباب لُد في فلسطين، هذه الأرض التي يتحيز إليها المؤمنون، ويرابط على ثراها المسلمون الموحدون، حتى إذا حانت ساعة الصفر كان كل من يُؤمن بالله واليوم الآخر ببطن الأردن عند ثنية فيق (وهي عقبة في غور الأردن مطلةٌ على بحيرة طبريا)، ويومئذ يفرح المؤمنون بنصر الله، وتخليص فلسطين المسلمة من جرثومة الإجرام العالمي بالقضاء على دولة اليهود اللقيطة، وقتل قائدهم المسيح الدجال. في أرض الأردن ينحاز المرابطون، وفيها...

الثلاثاء, 27 كانون1/ديسمبر 2016

كلنا نتساقط الا انت يا سائد فقد ارتقيت

الشاهين نيوز

      بقلم المقدم عامر السرطاوي ...  منذ عرفتك منذ عشرين عاما لم تكن مثلنا ولم تكن بعمرنا , من يومها ومنذ التقينا في ميدان جامعة مؤته وكنا ما زلنا مراهقين لا نعلم لما نحن هنا او ما سيحصل معنا كنت انت الوحيد من كان يظهر عليه الثقة وكنت وحدك كمن ولد بالقايش والبوريه , ففي اول يوم نقلني به بحافلات الجامعة واجتمنعا في ميدان الجامعة جميعا كانت الصدمه على محيانا جميعا كمن انتقل من كوكب الى اخر بعد ان انزلولنا من الحافلات لنجري ونزحف وننزع ملابسنا لنرتدي الفوتيك والبسطار كان هناك شخص يومها كمن يملك ثقة العالم وحدك...

السبت, 24 كانون1/ديسمبر 2016

يا (ريحة) الصبر

الشاهين نيوز

محمد محيسن  وكأنها ايام او ساعات تلك التي امضاها خارج حدود الوطن، فقد كان مسكونا بقريته الصغيرة التي هجرها في ريعان الشباب، وتركت فيه جرحا غائرا طالما بقي محورا لانفعالاته، ومصدرا مستمرا لسرد الذكريات. الحديث عن تلك الانفعالات لم يتوقف حتى قبل رحيله عن الدنيا بأيام معدودة، ففلسطين المكان ورائحة الصبر، وفلسطين القضية التي بلغت من العمر عتيًّا بقيت حاضرة معهم اينما حلوا وارتحلوا. ورغم استمرار متوالية التداعي والخذلان والتراجع والحصارات والحواجز والانحراف، فإن عمي الذي رحل قبل ايام هو من ذلك الجيل الذي بقيت ذكرياتهم هناك ملتصقة بالمكان، لم تزحزحها هموم السنين، ولا التغيرات الكثيرة والظروف الصعبة التي...

الخميس, 22 كانون1/ديسمبر 2016


VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners
VTEM Banners

احدث الأخبار

 

 

 

 

الافق الجديد